اللجنة الدولية الصليب الأحمر تحذر من انهيار حاد للاوضاع الانسانية في اليمن        سلطات الانتقالي تعتقل مواطناً من محافظة إب وزوجتة في مطار عدن        الاصبحي .. مرضى الفشل الكلوي في اليمن بخطر        سلطات حضرموت تعلن رسمياً إغلاق ميناء الضبة النفطي لأجل غير معلوم      
    الاخبار /
صنعاء تستعرض قوتها في الحديدة وتحذر من المساس بالبحر الاحمر

2022-09-01 20:08:03


 
الوسط / متابعات

شهدت محافظة الحديدة اليوم أكبر عرض عسكري لقوات صنعاء، شمل قوات من المنطقة العسكرية الخامسة، والقوات البحرية والجوية، وخلال العرض العسكري الذي شاركت فيه عدد من الكتائب العسكرية التابعة لقوات صنعاء، جدد زعيم حركة الحوثيين " أنصار الله " ، عبد الملك الحوثي، الخميس، دعوته لدول التحالف ، "لاغتنام فرصة الهدنة ووقف عدوانه بشكل كامل وإنهاء الحصار والاحتلال"، و "استيعاب الدروس التي تبين استحالة تحقيق أهدافهم في احتلال بلدنا والسيطرة على شعبه".
وأكد الحوثي خلال كلمة في عرض "العسكري للمنطقة العسكرية الخامسة وألوية النصر والقوات البحرية والقوات الجوية"، أن قوات صنعاء مستمرة في بناء المهارات القتالية والعسكرية في القوات البرية والبحرية والجوية والصاروخية والتصنيع العسكري، معتبرا أن الهدف منها هو " طمأنة شعبنا وتقديم رسالة للأعداء الطامعين المعتدين"، في إشارة للتحالف السعودي الإماراتي.

وأوضح أن العروض التي يشارك فيها قرابة 25 ألف جندي، "تمت لبعض تشكيلات الجيش فقط"، مشيرا إلى أن هناك عشرات الآلاف من منتسبي قوات صنعاء متواجون في الجبهات، مجددا التأكيد أن "جيشنا اليوم في مختلف ميادين المواجهة وتطوير قدراته وصل إلى مستوى عظيم ومهم ويحقق قدرًا مهمًّا من الردع
".
واعتبر الحوثي خلال العرض العسكري الذي يعتبر الأول من نوعه في تاريخ الحرب على اليمن، أن "الجيش اليمني اليوم أعظم استعدادًا وقوةً وإيمانًا ووعيًا ومهارةً وتمسكًا بمهامّه ومسؤولياته"، مضيفا أن "القوة العسكرية هي للدفاع عن كل ربوع الوطن ومن ضمن ذلك الحديدة والساحل الغربي بشكل عام" ، ولفت إلى أن قوات صنعاء اليوم أقوى من أي وقت مضى، ودول التحالف تعرف "الفارق الكبير بين واقع بلدنا عسكريا في اليوم الأول للعدوان وواقعه اليوم"، مشيرا إلى أن "أطماع الأعداء في احتلال بلدنا والسيطرة على شعبنا تتحول بفعل الوقائع والحقائق إلى أوهام سرابية وخيبة أمل لهم".
وخلال العرض العسكري الذي حمل عدد من الرسائل والدلالات على تطور قوات صنعاء خلال فترة الهدنة الذي شهدته مدينة الحديدة على الساحل الغربي لليمن لدفعات "وعد الآخرة"، اكد رئيس المجلس السياسي الأعلى ، مهدي المشاط ، ان صنعاء مستمرة في الوقوف أمام أية أخطار تحدق بمنطقة الساحل الغربي ، وطمأن المشاط المجتمع الدولي بخصوص أمن البحر الأحمر وخطوط الملاحة الدولية ، وأشار إلى ان قواتهم لم تشكل في يوم من الأيام خطراً على أحد لم يتآمر على بلدنا ولن نشكل خطراً على الملاحة الدولية في البحر الأحمر ، ولفت إلى أن الذي يشكل خطراً على الملاحة الدولية هو إجراءاتكم الوحشية والتلذذ بمعاناة شعبنا، واستهداف وجودنا على امتداد سواحلنا ، وكشف عن تطور قدرات صنعاء الدفاعية مشيراً أن قواتهم البرية والبحرية والجوية قادرة على ضرب أي نقطة في البحر من أي مكان في اليمن وليس من السواحل فقط.
وأوضح إلى نجاح اختبارات لأسلحة بحرية دخلت الخدمة مؤخراً ، وقال بان صنعاء طورت أسلحتها البحرية والارضية في الفترة الأخيرة وباستطاعتها براً وبحراً ضرب هدفها في أي نقطة في بلدنا ، ودعا دول التحالف بان تتراجع عن أي خطط تنوي تنفيذها فقي الساحل الغربي ، وأشار إلى أن عُرفت الحديدة بأنها عروس البحر الأحمر وبعدوانكم علينا جعلتوها هي حارس البحر الأحمر ومطامع قوى العدوان تجاه الحديدة سوف تهزم .





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign