لهذه الأسباب كان لابد من اجهاض مشاورات جنيف         خفايا مفاوضات غريفث في صنعاء وما قاله عن حرب الإمارات في الحديدة , وما لذي طلبته بريطانيا بخصوصها , وكيف اسقط قائد انصار الله ذرائع التحالف        اسباب عدم اكتراث امريكا باستهداف الفرقاطة السعودية وقرارها التصعيدي وهكذا عبرت مصر وتجاهلت اوروبا        قادة الرفض للاحتلال السعودي للمهرة يتعرضون لخديعة من هادي والميسري في ظل تواصل اقالة المعارضين      
    اقتصاد /
مجموعة هائل تؤكد: عمولة المليار ريال التي مُنحت لنا تُمنح لأية محطة

24/12/2014 20:45:31


 
الوسط ــ اقتصاد
في أول رد من مجموعة هائل على استعادة المليار ريال نفت الاتهامات وأبدت استغرابها في الزج باسمها في قضايا فساد كون المجموعة تعمل ضمن قيم ومبادئ راسخة وشفافة.. وأشار بيان صادر عن المجموعة إلى أن تلك المعاملات رسمية، بل وما تم تداوله من لغط حول العمولة أقل بكثير من حجم الخسائر التي نتكبدها جراء الفوارق الكبيرة بين أسعار شركة النفط المفروضة علينا وكلفة استردادنا لهذه المشتقات، وأكدت أن العمولة التي مُنحت لها في الاتفاقية هي نفس العمولة التي تُمنح لأية محطة أو موزع في الجمهورية، ولم تحصل المجموعة على أيّة عمولة خاصة.. وقالت إنها قادرة على شراء احتياجاتها من المشتقات النفطية عبر استيرادها المباشر دون الحاجة إلى أي وسطاء أو سماسرة، وبكلفة أقل بكثير مما ندفعه - حاليًّا - لشركة النفط.
وكانت ما تسمى باللجنة الثورية التابعة لجماعة "أنصار الله" الحوثيين قد قالت: إنها تمكنت من إيقاف مبلغ مليار ريال صرفت من وزارة النفط كعمولة لمجموعة شركات هايل سعيد أنعم بموجب عقد يمنح المجموعة ميزة الحصول على عمولة مبيعات بقيمة مليار ريال، والتي - فقط - تُمنح للوكلاء أصحاب محطات البترول التي تقوم بالبيع للمستهلك بصورة مباشرة.
إلى ذلك كشفت مصادر حوثية عن وثيقة رسمية تكشف تسرّب 1200 برميل نفط يوميًّا و21600 برميل سرّبت من أنبوب تعرض للتفجير حتى تجاوبت السلطة مع نداء لتأمين المنطقة لتسهل مهمة اللجان الهندسية في إصلاحه، وأكدت الوثيقة، الموجهة من مدير مكتب فرع وزارة النفط بمأرب، الجوف، أن الأنبوب الرابط بين منشأة صافر ورأس عيسى ما زال يتسرب منه النفط الخام بسبب التفجير الذي حدث يوم 26/11/، وبمعدل 1200 برميل يوميًّا، مشيرًا إلى أن الكمية المتسربة بلغت 21600 برميل نفط خام، وطالبت المذكرة - في ختامها - وزير النفط والمعادن اليمني بالتواصل مع الجهات المختصة لسرعة تأمين وصول فرق الصيانة وإصلاح الأنبوب، مع العلم أن الفريق جاهز منذ تاريخ التفجير.

 





جميع الحقوق محفوظه لدى صحيفة الوسط 2016 

التصيميم والدعم الفني(773779585) AjaxDesign